تخطى إلى المحتوى

مليارا دولار دعم من نائب كويتي سابق إلى نظام الأسد

دشتي مع وفد في سوريا

هاسبيديا

قالت وسائل إعلام مختلفة إن رجل الأعمال النائب الكويتي السابق عبد الحميد دشتي، يعتزم دعم نظام الأسد بملياري دولار أميركي، عن طريق الاستثمار في مشاريع مختلفة ومنها قطاع العقارات في سوريا.

وكانت تقارير إعلامية قد ذكرت أن دشتي المدرج اسمه في دول الخليج على لائحة الإرهاب، وتم رفع الحصانة عنه من مجلس الأمة الكويتي، قد منحه نظام الأسد الجنسية السورية، وهو موجود حالياً بدمشق، وقد وصفته التقارير الصحفية بأنه من أكثر رجال الأعمال الخليجيين الداعمين لبشار الأسد.

سبق لدشتي أن ألقى خطاباً أمام مؤيدي الأسد في دمشق عام 2016 وصف فيه بشار الأسد بأنه “مناضل ومقاوم وبطل وزعيم هذه الأمة”، وأضاف أنه “جاء ورفاقه للشام ليدخلوها بسلام آمنين، في عرين الأسد”، كما شكر “حزب الله اللبناني” وحسن نصر الله لتدخلهم في سوريا واعتبر أن فيه خصال المرشد الإيراني علي خامنئي، ووصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ”قيصر الزمان الإنساني”.

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: