تخطى إلى المحتوى

التهمة حضور مباراة كرة قدم.. وفاة شابة إيرانية أحرقت نفسها خوفاً من السجن

فتاة حرقت نفسها إيران

هاسبيديا:

توفيت الشابة الإيرانية سحر خداياري “الفتاة الزرقاء” اليوم في المشفى جراء إصاباتها بحروق شديدة ، بعدما أشعلت النار في نفسها، احتجاجاً على احتمالية إدانتها قضائيا بسبب دخولها إلى استاد رياضي لحضور مباراة كرة قدم.

وكانت السلطات الإيرانية قد اعتقلت الفتاة (29 عاماً)، في آذار/ مارس الماضي بعد محاولتها حضور مباراة كرة قدم للرجال في طهران.

أطلق سراح الفتاة لاحقاً، لكن عندما توجهت إلى مكتب النائب العام في أيلول/ سبتمبر الحالي لاستلام هاتفها، قيل لها إن القضية لم تنته بعد، وقد تواجه السجن، فقامت الفتاة بسكب الجازولين على نفسها ثم أشعلت النار التي أحرقت نحو 90 بالمئة من جسدها.

يذكر أن النساء في إيران يمنعن من حضور المسابقات الرياضية الخاصة بالرجال في الأماكن العامة.

كتب أحد الصحافيين الإيرانيين على ذلك قائلاً: “عندما تقوم فتاة مليئة بالطاقة بالانتحار، فإنها علامة على أن هناك خطأ ما في المجتمع الإيراني”.

وعلق مسعود شجاعي قائد فريق كرة القدم الإيراني على إنستغرام يقول: “بينما نشعر بالصدمة من القيود القديمة المفروضة على النساء، ستندهش الأجيال المقبلة لمعرفة أن النساء منعن من دخول الساحات الرياضية في عصرنا”، وأضاف: أصل مثل هذه القيود هو الفكر القديم الفاسد والمثير للاشمئزاز، وسيكون غير مفهوم للجيل القادم”.

كما كتب أحد المغردين على عبر إنستغرام ساخراً “فتاة حضرت مباراة كانت ستسجن لست سنوات، لكن هذا لن يحدث لابنة وزير صرفت أكثر من 2 مليار دولار في مصروفات دراسية”.

المصدر: الحرة


<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: