تخطى إلى المحتوى

المنظمة العربية الأوروبية لحقوق الإنسان تطالب بحماية دولية للعراقيين

أصدرت المنظمة العربیة الأوروبیة لحقوق الإنسان بياناً بخصوص التطورات في العراق التي وصفتها بالخطیرة، تطالب فيه المجتمع الدولي بوضع العراق تحت الوصاية الدولية، بعد الأحداث الدامية التي شهدها.

وأوضحت المنظمة في بيانها الذي تلقت هاسبيديا نسخة منه، أن طلبها يأتي بعد تصريحات قائد شرطة البصرة الفریق رشید فلیح المقرب من النظام الإیراني وتوجیهه لعناصر الأمن والمیلیشیات الموالیة لإیران بإطلاق الرصاص الحي على المتظاھرین السلمیین.

قالت المنظمة التي تتخذ من برلين مقراً لها إن عناصر الأمن العراقي والمیلیشیات الموالیة لإیران قد نفذوا تلك التھدیدات وقاموا بقتل المتظاھرین العراقیین عمدا في شوارع الدیوانیة وواسط والبصرة وذي قار وبابل وغیرھا من المدن العراقیة وتم توثیق 83 قتیل وآلاف الجرحى من المتظاھرین.

حذرت المنظمة المجتمع الدولي من تجاھل ما تفعله إیران ومیلیشیاتھا في العراق لأن ذلك سیجعل الأرض العراقیة تتحول إلى ساحة صراع كبیرة كما حصل في سوریا وسیتسبب ذلك بموجات نزوح ولجوء ھائلة قد یعجز المجتمع الدولي والأمم المتحدة عن التصدي لھا.

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: