تخطى إلى المحتوى

هكذا تتجنب خطر فيروس "كورونا"

مصدر الفيروس

اكتشف “فيروس كورونا” لأول مرة في المملكة العربية السعودية عام 2012، بحسب صحيفة “الأهرام” وعاد للظهور مرة أخرى خلال هذه الفترة في مدينة ووهان بالصين، وانتقل إلى عدة مدن أخرى منها العاصمة بكين وشنغهاي، وجرى الإعلان عن رصد أربع حالات خارج حدود الصين في كوريا الجنوبية وتايلاند واليابان، وأكدت السلطات وجود 2017 حالة إصابة في المجمل حتى مساء الإثنين منها 198 حالة في ووهان.

أعراض “كورونا”

تبدأ أعراض فيروس “كورونا”، وفق “الأهرام” بالجهاز التنفسي العلوي كالإنفلونزا الموسمية، حيث يؤكد الدكتور أمجد الحداد مدير مركز الحساسية والعلاج المناعي بالمصل واللقاح، لـ”بوابة الأهرام”، أن أعراض الفيروس متشابهة تماما مع أعراض الإنفلونزا العادية ولكنها أشد شراسة، والتي تبدأ بالسعال وارتفاع في درجة الحرارة، وتكسير العظام، والقيء، والإسهال، ومشكلات بالجهاز التنفسي، وصداع الرأس.

ويتابع مدير مركز الحساسية، أن الأعراض تتطور لتصل إلى التهاب رئوي حاد، ما يؤدي إلى تلف الحويصلات الهوائية وتورم أنسجة الرئة، وهناك بعض الحالات العديدة قد يمنع الفيروس وصول الأكسجين إلى الدم، مسببًا قصورًا في وظائف الجسم، ما قد يؤدي إلى الوفاة في حالات معينة، مثلما حدث في الصين.

طريقة انتقال الفيروس

ينتقل “فيروس كورونا”، بسهولة بين الشخص المصاب إلى السليم، وذلك عن طريق إفرازات الجهاز التنفسي مثل السعال أو العطس، كما ينتقل عن طريق تلوث الأيدي، والرذاذ والمخالطة المباشرة مع سوائل وإفرازات المريض وجزيئات الهواء الصغيرة، حيث يدخل الفيروس عبر أغشية الأنف والحنجرة.

وأكدت بعض التقارير الدولية، أن فيروس كورونا هو فيروس حيواني المصدر، ينتقل من الحيوان إلى البشر، ووفقا لمختلف التحاليل فقد انتقل الفيروس من الخفافيش إلى الجمال، في وقت ما من الماضي البعيد، وانتقال العدوى بين البشر لا تحدث بسهولة إلا بالمخالطة القريبة، لذا يرجى عدم التعامل مع الحيوانات الحية عن قرب خاصة الجمال.

علاج الفيروس
يؤكد الدكتور أمجد الحداد، أنه لا توجد علاجات محددة للأمراض الناجمة عن فيروس الكورونا، ولا يوجد له تطعيمات، ومعظم من يعانون من العدوى بالفيروس يتعافون بمضادات الفيروسات، وتناول أدوية تخفيف الألم والحمى، وشرب الكثير من السوائل والبقاء في المنزل والراحة، منوها أنه لم يتم رصد أي إصابة حتى الآن في الدولة المصرية، ويتم حاليا اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقاية من هذا الفيروس.

الوقاية من الفيروس

1- غسل اليدين باستمرار بالماء والصابون.

2- تجنب التواصل المباشر مع الأشخاص المصابين بأي مرض.

3- تجنب التعامل مع الحيوانات وبالأخص الجمال.

4- تجنب لمس العينين و الأنف أو الفم بدون غسل اليدين.

5- تهوية المنزل جيدًا مع تدفئته جيدًا في فصل الشتاء.

6- تناول كمية كبيرة من السوائل.

7- ارتداء الكمامة.

وينصح مدير مركز الحساسية والعلاج المناعي، بالأشخاص المصابين بالضعف المناعي والحساسية، وكبار السن والأطفال والسيدات الحوامل، بالابتعاد عن أي شخص مصاب بالإنفلونزا، حيث أنهم أكثر تعرضًا للفيروس، نظرًا لضعف مناعتهم.
ايمان فكري – الأهرام
======================

إقرأ أيضاً
شرب الماء صباحاً على معدة خاوية ماذا يفعل بالجسم
هذه العادات تؤدي لتراكم الدهون في منطقة البطن
أدوية ضغط الدم قبل النوم نتائجها أفضل
النوم أقل من 6 ساعات سيعرضك لهذه الأمراض

%d مدونون معجبون بهذه: