تخطى إلى المحتوى

جريمة بشعة..جرد ابنته من ملابسها بالشارع وحاول حرقها

عذب ابنته

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الساعات الأخيرة، مقطع فيديو بشع في حادثة هزت محافظة الدقهلية في مصر تمثلت في قيام مواطن بتجريد رضيعة من ملابسها وتعذيبها في البرد مهددا بحرقها. بحسب مرصد مينا

حالة من الغضب والاستهجان سيطرت على المواطنين ورواد مواقع التواصل، عندما بث أحدهم فيديو بث مباشر لشخص يعذب ابنته الرضيعة مهددا بحرقها، ما دفع قوات الأمن بمحافظة الدقهلية إلى التحرك والقبض على المتهم، “نعتذر عن بث الفيديو لبشاعته”.

وأكدت “آمال البسيونى” والدة الطفلة لوسائل إعلام مصرية، أن قوات الأمن ألقت القبض على زوجها بعد تداول فيديو تعذيبه لابنته البالغة من العمر عامين وتجريدها من ملابسها فى البرد وسط الشارع، لافتة إلى أنها منفصلة عنه منذ 5 أشهر بسبب طباعه السيئة

والدة الرضيعة، إضافة إلى الخلاف بينها وبين زوجها بسبب ارتكاب الأفعال الغريبة، كشفت سبب فعلة زوجها، حيث قالت إن زوجها لا يعترف بنسب ابنته وينكرها وهو الدافع وراء ارتكابه جريمة تعذيبها.

وأضافت الزوجة أنها أقامت دعوى قضائيه للطلاق منه بسبب أفعاله ضدها وضد طفلتهما، لافتة إلى أن زوجها دائم الخلاف معها، وأنه جرد ابنتهما من ملابسها وتركها في الشارع رغم شدة برودة الجو.

وأشارت والدة الرضيعة إلى أنها أقامت دعوى قضائيه للطلاق منه بسبب أفعاله ضدها وضد طفلتهما، وأن زوجها 38 عامًا، والذي يعمل في مهنة صيانة المخابز ودائم التعدى عليها، لافتة إلى أنه يوم الواقعة نشبت خلافات بينهما على إثر مطالبتها له بالاعتراف بابنت وبمصروفها، فأحضر الطفلة ونزل بها إلى الشارع، وجردها من ملابسها وتركها عارية، وتدخل المارة عقب استغاثتها بهم لإنقاذ الرضيعة.

وأكملت آمال البسيوني أن ابنتها غير مسجلة رسميا، وليس لها شهادة ميلاد، وذلك بسبب رفض زوجها الإعتراف بها، مطالبه بضرورة اجراء تحليل DNA لاثبات نسب الرضيعة له.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: