تخطى إلى المحتوى

قرار بتمديد الإقامة المؤقتة لآلاف السوريين في أميركا

مددت الولايات المتحدة، الجمعة، الإقامة القانونية المؤقتة لنحو سبعة آلاف سوري بسبب الحرب الأهلية في بلادهم. بحسب الحرة.

وقال القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأميركي ديفيد بيكوسكي إن وضع الحماية المؤقت (TPS) سيمدد لفترة 18 شهرا. وكانت ستنتهي في 31 مارس.

يمكّن القرار السوريين الحاملين صفة الحماية المؤقتة، مواصلة إقامتهم في الولايات المتحدة قانونيا، حتى سبتمبر/ أيلول 2022،

ويسمح وضع الحماية المؤقت للمقيمين الأجانب بالبقاء في الولايات المتحدة إن لم يتمتعوا بأي إقامة قانونية أخرى وجاؤوا من دولة تفي بمعايير معينة تجعل من الخطر عليهم العودة إليها.

ويشمل ذلك المواطنين السوريين والأشخاص من دون جنسيات أخرى كانت إقامتهم في الولايات المتحدة آخر مرة.

وأضاف بيكوسكي أن سوريا مستمرة في استيفاء المعايير بسبب الحرب الأهلية. وأشار إلى عوامل تتضمن الاستهداف المتعمد للمدنيين، واستخدام الأسلحة الكيميائية، وشح الغذاء والمياه.

كما يسمح القرار لحوالي 1800 فرد إضافي بتقديم طلبات أولية للحصول على هذه الحالة”

وكانت إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب سعت إلى إنهاء الإقامة المؤقتة لعدة دول بينها هايتي والسلفادور ونيكاراغوا، لكنها قامت بتمديدها للسوريين.

وكانت “اللجنة الأمريكية العربية المناهضة للتمييز” رفعت عريضة رسمية لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية في إدارة بايدن، تطالب فيها بإعادة تحديد وتمديد التجديد لنظام الحماية المؤقتة بالنسبة للسوريين. بحسب أورينت

وترى هذه اللجنة بأن الظروف التي تم بموجبها منح الحماية المؤقتة للسوريين في عام 2012 ماتزال قائمة حتى اليوم، والتصيف الموجود لا يشمل العديد من المواطنين السوريين، وفي آب من العام 2019، مددت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية وضع “الحماية المؤقتة” للمهاجرين السوريين 18 شهراً، أي حتى 31 آذار من العام الجاري 2021.

وأعلنت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية في شباط 2018، أنها ستحافظ على وضع 7 آلاف سوري يقطنون في البلاد تحت بند الحماية المؤقتة إلا أنها أكدت عدم قبول طلب جديد، و منحت إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، السوريين الحماية المؤقتة في 2012.

ويطلق تسمية”TPS” على نظام الحماية المؤقتة في أمريكا، وعلى الرغم من أنها كلمة صغيرة إلا أنه لها تأثير كبير على 7 آلاف أو أكثر من السوريين الموجودين حالياً في الولايات المتحدة ممن يحملون تأشيرة الحماية المؤقتة (TPS).

وأنشأ الكونغرس الأمريكي نظام الحماية المؤقتة للمهاجرين عام 1990، ويوفر للرعايا الأجانب تصريح عمل مع وقف الترحيل لمدة 18 شهراً، ويتم منح تصريح الإقامة لمهاجرين بسبب كارثة طبيعية أو نزاع مسلح يجعل العودة إلى بلدانهم خطرة، مثل السوريين الذين خططوا للبقاء في الولايات المتحدة بشكل مؤقت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: