تخطى إلى المحتوى

يقتل ابنته الطبيبة بـ 20 رصاصة

أقدم رجل تركي على إطلاق النار 20 مرة على ابنته مما أدى إلى مقتلها، بعد أن رفضت إخباره بمكان والدتها التي هي زوجته السابقة. بحسب RT

وبحسب المعلومات عن ديلي ميل، قام مصطفى علي يلماز، 69 عاما، بصدم بسيارة ابنته في باليكسير، ثم سحبها منها وطلب بمعرفة مكان والدتها. وعندما رفضت الطبيبة العامة غولنور يلماز، 28 عاما، الإجابة عن سؤال والدها أطلق النار عليها 20 مرة، 11 طلقة منها أصابت رأسها مما أدى إلى مقتلها.

وفر الأب من مكان الحادث، لكن سرعان ما قبضت عليه فرق الشرطة المحلية وعثرت بحوزته على السلاح. وإذا أدين الأب بارتكاب جريمة القتل فهو يواجه عقوبة السجن لمدى الحياة.

وأثناء جلسة استماع في المحكمة الجنائية العليا، ادعى يلماز أنه يعاني من اضطراب عقلي. وقد أجلت المحكمة النطق بالحكم بانتظار نتائج التقييم النفسي للمتهم.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: