تخطى إلى المحتوى

فرنسا تقرر سحب الإقامة وطرد آلاف اللاجئين غالبيتهم من العرب

في تطور جديد بقضية المهاجرين في فرنسا، أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان اليوم الثلاثاء، عن قرار بلاده بسحب تصاريح الإقامة من حوالي 4 آلاف أجنبي يقيمون على الأراضي الفرنسية بشكل قانوني. بحسب أخبار العرب في أوروبا.

الوزير أوضح أن المستهدفين في هذه العملية ”لديهم توجهات متطرفة تشكل تهديدا لأمنها”، مشيرا إلى أنه بينهم 25% من الجزائريين و20 % من المغاربة و15 % من التونسيين و12% من الروس، مؤكدا أن “القرار لا رجعة فيه”.

إلى جانب ذلك، أكد وزير الداخلية في تصريح لصحيفة “لوفيغارو” أن فرنسا في إطار تدبير غير مسبوق لتشديد سياساتها ضد الإرهاب والتطرف، لذلك قررت أيضا الطلب من مكتب حماية اللاجئين (أوفبرا) سحب تصاريح إقامة اللجوء على الأراضي الفرنسية لــ147 شخصا آخرين.

وذكر أن من بين هؤلاء مغاربة وجزائريون ومصريون وروس وأتراك، معتبرا بأن هذا القرار يأتي بعد ورود تقارير من جهاز المخابرات الفرنسي أن لهم “صلات مع جهات متطرفة خارج فرنسا”، وأنهم بذلك يشكلون “تهديدا للأمن الفرنسي”.

في السياق، أفادت وسائل إعلام فرنسية أن وزارة الداخلية حددت قائمة أولية بالذين شملهم قرار الطرد، وجرى وضعهم في مراكز الاحتجاز قبل ترحيلهم إلى بلدانهم.

لكن الوزير أشار إلى صعوبة تنفيذ عمليات الترحيل في ظل إجراءات إغلاق الحدود المرتبطة بجانحة كورونا في الوقت الحالي.

وكانت الداخلية الفرنسية قد طلبت في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي من مسؤولي الشرطة المحليين، إصدار أوامر بطرد 231 أجنبيا للاشتباه في تبنيهم فكرا دينيا متطرفا.

القرار آنذاك جاء إثر قيام لاجئ روسي من أصل شيشاني بقطع رأس أحد المعلمين في إحدى ضواحي باريس. وكان أستاذ التاريخ “صامويل باني” قد عرض على تلاميذه صور كاريكاتير للنبي محمد (ص) خلال حصة مدرسية عن حول “حرية التعبير”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: